منتديات الأوس الثقافية
وما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
والذاكرين الله كثيرا والذاكرات
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

منتديات الأوس الثقافية

أوس معلومات شاملة لكل مناحي الحياة
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 همسه في اذن مغتاب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام عيسى
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 122
نقاط : 34683
تاريخ التسجيل : 26/07/2009

مُساهمةموضوع: همسه في اذن مغتاب   الجمعة فبراير 26, 2010 4:16 pm

همسة في اذن مغتاب



إنـــهـم : الـمُـغـتــابُـــــو ن
الذين قال فيهم جل ّ وعـلا
( أيُحبُّ أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا ً فكرهتموه )
....فيا أيها....
المغتـــــــــــاب : هذه همسـة ُ مشفِق.. .ونصيحة ُ مُـحِـب ّ ..
أيهــــاالمُـغـتــــاب : إنِّـي أُخـاطِب ُ فيك
إيمانك بالله القـائـل جل ّ في علاه
( مـا يـلفـظ ُ من قول ٍ إلا ّ لديه رقيب ٌ عتيد )
والقـائـل ( أم يحسبُون أنّـا لانسمع ُ سرّهم ونـجـواهم . بلـى ورُسُلنا لديهم يكتُبُون )
وأُخاطبُك بـقـول ِ مـن ْ إرتـضـيـتـه ُ نبيا ً ورسولا
ً ( إن ّ العبد َ ليتكلم بالكلمة ِ ما يتبيّن ما فيها يهوي بها في النار ابعد ما بين المشرق والمغرب )
والقائل لمعاذ بن جبل رضي الله عنه
( وهل يكب الناس ُ في النار ِ على وجوههم إلاّ حصائد َ ألسنتهم ) !
فـاتّـقِـي الله أُخـي ّ ولا تجحد نعمة اللسان
والبيان .. صـُـــن ِ الـنِّـعـمـة وارعها ....
وأشـكـر مـن ْ تـفـضّـل ووهـب ...
(أخي ...... اختي)
لاتُـرخ ِ العنان َ للِّســان .... فيسلك بك الشيطان في كل ِّ ميدان ....
ويسوقك
إلى شفا جُرُف ٍ هار ٍ إلى أن يضطرك َ إل البـوار ...
قـيِّـد لسانك بلجام الشرع . ولا تـُـطلقه ُ إلا
ّ فيما ينفعك في الدنيا والآخرة
( فالمسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده )
وآتـِـي للناس الذي تُحب ّ أن يُـؤتُـوه لك كما قال صلى الله عليه وسلم
( فمن أحب ّ أن يُزحزح عن النار ويدخل الجنة
فلتأتِه منيته وهو يُـؤمن بالله واليوم الآخر ..
وليأت ِ للناس الذي يُحب أن يُؤتَى إليه )
أخرجه مسلم ..
وهـا هـو عبد الله بن مسعود رضي الله عنه يقول
( والله الذي لاإله إلا ّ هو ليس شيء أحوج من طول ِ سجن ٍ من لسان ) .
أو َ ما سمعت ـ أخي ـ قول الله عز وجل ّ
(سنكتب ما قالوا ) ؟
سأل سفيان بن عبد الله الثقفي نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم ما أخوف ما تخاف علي
فأخذ بلسانه وقال : هـــذا .
بل إن ّ جوارح الإنسان كلها مرتبطة ٌ
باللسان في الإستقامة أو الإعوجاج .
قال صلى الله عليه وسلم
( إذا أصبح ابن أدم فإن ّ الأعضاء كلها تكفر اللسان ـ أي تخضع له ـ فتقول :
إتق الله فينا فإنما نحن بك فإن استقمت استقمنا ، وإن اعوججت اعوججنا )
( أخي ,أختي)
يا من ترجو رضى الرحمن
أو َ ما تعلم أنك بلسانك تتقرب إلى أرحم الراحمين
أُذكر ربك بلسانك وجنانك تكسب الحسنات والثمرات..... وتكُـفّـه ُ عن الزلاّت .
ثقِّل ميزانك وتحبب إلى الرحمن : سبحان الله وبحمده . سبحان الله العظيم . .
ومجالات الخير في هذا الباب كثيرة ٌ جدا ً

( أخي ..... اختي )
يا هـداك الله لـقـد وصـف الله
المغتاب بأبشع الأوصاف !
وصفه بمن يأكل لحم أخيه ووهو ميت !!
قال تعالى ( ولا يغتب بعضكم بعضا أيُحب ُّ أحدكم أن يأكل َ لحم َ أخيه ِ ميْتا ً فكرهتُموه ) .
ألا وإنِّـــي مُـشـفِــق عليــكم من عـذاب الـجـبـار ..
{أخي اختي }
أرعني سمعك
يقول صلى الله عليه وسلم (لما عُرِج بي مررت ُ بقوم ٍ له
أظفار من نحاس يخمـشُون
وجوههم وصدورهم .. فقلت ُ : من ْ هـؤلاء ِ يا جبريل ؟؟
قال : هــؤلاء ِ الذين يأكلون لحوم الناس ويقـعـُـون في أعراضــهـم) .!
(أخي ,أختي )
فالأمـر ُ جِـد ُّ خـطِـيـــر .
( أخي , أختي )
ينادي حبيبك صلى الله عليه وسلم فأنـصِـت :
(( يا معشر من آمن بلسانه ولم يدخل الإيمان قلبه .. لاتغتابوا المسلمين , ولا تتبّعُـوا عوراتهم , فإنه
من ْ تتبّـع عورة أخيه المسلم تتبّـع الله عورته .. ومن تتبّع الله عورته يـفـضـحـه ُ ولـو في جـوف ِ بيته ) َ
بـِـربِّـك ألا يـقـشـعِـر ُّ بـدنُـك َ لِـهـول ِ ما سـمـعـت !!!!
ألا تذرف ُ عيـنـيـك َ علـى ما اقــتـرفـت !!!!
ألا تُنـأدِي مِـن أعمـاق قلبك ِ رباااااه ُ تُـبـت ُ وأقلعت !!!!
( أخي , أختي )
يا من ْ سرى حب ّ الإسلام في عروقك :
ينادي ربك ومولاك
( وتُـــــوبُـوا إلى الله جميـعــــا ً أيها المؤمنون )
فأقبِــــــل يُـقـبِـل ُ الله عليك .....
أقـــلـــــــع ....
وانـــــــــدم .....
واعـــــزم .....
وتـحـلّـل .....
واسـتـغـفـر ....
وإليك البشارة .....
(إلا ّ من ْ تاب َ وآمن َ وعمِل عملا ً صالحا ً فأولئك َ يُبدِّل ُ الله سيئاتهم حـسـنـــــــات ..)
(أخي أختي)
يرعاكم الله ختـامـا ً :
احذروا سوء الظن ّ فإنه غيبة ُ القلب ..
واعتزلوا مجالس الثرثرة .....
وقـاطِـعوا مجالس السخرية , والإستهزاء والإحتقار ..
وتبروأ من مجال الإفك . ومجالس الطعن ..
وطُـوبـى لمن كان مفتاحا ً للخير .....
وويـل ٌ لمن كانت مفاتيح الشر على يديه ..
هـــذا والله تعالى أسأل أن يحفظنا وإياكم
من كيد الشيطان ومزالق اللسان إنه
سميع ٌ مجيب ....
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

مما راق لي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
همسه في اذن مغتاب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الأوس الثقافية :: القسم الديني :: منوعات اسلامية-
انتقل الى: